شد الوجه-كامل


يحسن الجلد المترهل في الوجه، والألغاد وجلد الرقبة الفضفاض.

الطريقة

عملية شد كل الوجه أو كاملة يحسن الجلد والأنسجة من الثلثين السفليين من الوجه، من الأذنين، وعبر الخدين، وصولا الى خط الفك السفلي، عن طريق إزالة الدهون الزائدة وشد العضلات وإعادة ترتيب الجلد

مدة العملية

ما يقرب من أربع ساعات

التخدير

يتم استخدام التخدير العام أو قد يختار المريض التخدير عبر الوريد والتخدير الموضعي

داخل المستشفى/ عمليات يومية

عادة ما يكون هذا هو الإجراء كعمليات يومية، على الرغم من أن بعض المرضى قد يحتاج للبقاء في المستشفى لفترة قصيرة

الآثار الجانبية المحتملة

مؤقتة مثل الكدمات، والتورم، والخدر والم بالجلد، فضلا عن الشعور بضيق وجفاف الجلد. بالنسبة للرجال، هنالك الحاجة لحلاقة شعر اللحية من خلف الأذن لأن العملية تستدعي تغيير موضع جلد الأصداغ الى خلف الأذن

المخاطر

إصابة في الأعصاب التي تتحكم في حركة عضلات الوجه أو الاحساس (التي عادة ما تكون مؤقتة ولكن في حالات نادرة قد تكون دائمة)، والعدوى، والنزيف، ضعف التئام الجرح، والإفراط في التندب، وعدم التماثل بين الجهتين تغيير في بمكان نمو الشعر

النقاهة

جوز للمريض العودة إلى العمل بعد 10-14 يوما. قد يتم استئناف النشاطات الأكثر شدة بعد أسبوعين أو أكثر. الكدمات يجب أن تبدأ بالزوال بعد سبعة إلى عشرة ايام . يجب تجنب التعرض للشمس لعدة أشهر بعد الجراحة. فمن المستحسن استخدام واقي للشمس وخاصة الأشعة الفوق بنفسجية الف (A) وباء (B)

لنتائج:

يمكن توقع الحفاظ على نتائج المظهر الأمثل لمدة خمس إلى عشر سنوات في معظم عمليات شد الوجه

ISAPS مؤهلون ومدربون، وذوي خبرة في أداء مجموعة كاملة من الإجراءات للوجه والرأس. إجراءات الجراحة التجميلية الشائعة:



Cosmetic Procedures

Patient Safety

Cosmetic Surgery FAQS


ISAPS Is Proudly Sponsored By