تكبير الثدي


يحسن من حجم ومظهر الثدي.

الطريقة

تكبير الثدي، وتسمى أيضا تكبير الثدي، يحسن من حجم ومظهر الثدي من خلال زرع غرسات مملوءة بالملح أو غرسات مملوءة بجل السيليكون إما تحت أو فوق عضلات الصدر، مما ينتج عنه تعزيز المنظر الجمالي للثدي

مدة العملية

هذا الإجراء يستغرق حوالي ساعتين

التخدير

التخدير العام ويكون المريض نائما تماما، أو يتم استخدام التخدير في الوريد مع التخدير موضعي.

داخل المستشفى / عمليات يومية

كلا الخيارين جائزاعتمادا على تفضيل الجراح.

الآثار الجانبية المحتملة

عدم الراحة المؤقتة و المعتدلة، تورم خفيف الى معتدل ، تغير في إحساس الحلمة (إما زيادة أو نقصان)، وكدمات مؤقتة. قد تكون حساسة لتحفيز الثديين لبضعة أسابيع.

المخاطر

قد تحتاج الى ازالة او استبدال غرسة او كلاهما لعلاج مضاعفات: الانكماش، وتمزق غلاف الغرسة، وتشكيل ندبا حول الغرسة (انكماش الغلاف)، والتي قد تتسبب شعور بالانقباض او تيبس بالثدي، ونزيف و / أوعدوى. المخاطر الأخرى هي زيادة أو نقصان في حساسية الحلمات أو جلد الثدي، والتي قد تكون أحيانا دائمة.

النقاهة

يمكن للمريض العودة إلى العمل في غضون بضعة أيام. يجب تجنب أي اتصال جسدي مع ثدييها (باستثناء حمالة صدرها) لحوالي 3-4 أسابيع. ندوب ينبغي ان تتلاشى وتتسطح في خلال ثلاثة أشهر إلى سنتين بعد الجراحة، اعتمادا على رد فعل جلد المريضة الفردية.

النتائج

تختلف من مريض لآخر. إلا أن التأثير الكلي هو تعزيز حجم الثدي وتحسين المظهر

ISAPS يتقنون إجراءات الثدي، بما في ذلك:



Cosmetic Procedures

Patient Safety

Cosmetic Surgery FAQS


ISAPS Is Proudly Sponsored By